مشاكل وحلول

المرح

 العرب اليوم -

 العرب اليوم -

المغرب اليوم

السلام عليكم سيدتي زوجتي تعتبرني إنسانًا غير جاد. وكل يوم والثاني تفتح لي محاضرة عن شخصيتي ووضعي. نحن الاثنان متعلمان ومثقفان. لكنها تأخذ مسألة الجديّة أكثر من اللازم. بصراحة، أنا إنسان مرح وأحب أن أضحك. في حين انها ترى أن في ذلك سخافة وعدم جديّة. سيدتي، الحياة كلها هم وغمّ، من هنا، لا أفهم عن أي جديّة تقصد. أنا احب الرمح، وهي تجد الجد ومسألة الاختلاف مجرّد فلسفات. لا بل إنها بدأت في الفترة الأخيرة تنكد عليّ وتقول: "مثقف غير ناضج أسوأ من جاهل". ماذا أفعل؟ وكيف اتعامل معها وأقنعها بالعكس؟

المغرب اليوم

أولًا، أنا أشفق على كل الجادين، فالجدية تمرض الإنسان عقليًا وبدنيًا. ولكن، أن تكون جادة وتستخف بمن يحب المرح قضية مختلفة. ربما انك ومن حيث لا تدري، تمارس عدم جدية بطريقة تسبب لها الإحراج. لذلك، أرى ان تراجع حجم "المرح" وشكله. فلربما ما تريد قوله لك إنك تُسبّب لها إحراجًا، وربما لا تريد إحراجك أو جرحك بان الآخرين ربما يرونك مهرجًا أو ما شابه. لذا، الافضل هو الجلوس معها، وإخبارها عن حقيقة وجهة نظرك، وانّ عليها الاقتناع بأن لكل إنسان وجهة نظره وشخصيته. ولا حاجة الى التضارب على الاختلاف بوجهات النظر، بل من الضروري قبول اختلاف وجهات النظر واحترامها. المهم وجود الودّ والاحترام بينكما، لأن الرأي والرأي الآخر لا يفسدان للودّ قضية.

arabstoday
 العرب اليوم -

ارتدت فستانًا أنيقًا بلون فضي معدني لامع ومعطفًا جلديًّا

ناعومي كامبل أنيقة خلال حضورها أمسيّة رائعة

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 23:32 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا متزوجة منذ عشر سنوات، عندي

GMT 23:30 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أبلغ من العمر 22 سنة، أنا

GMT 23:29 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا أبلغ من العمر 16 عامًا،

GMT 23:27 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا فتاة عمري 22 سنة، أشعر

GMT 23:26 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا فتاة مراهقة في العشرين، وأنا
 العرب اليوم -

GMT 01:21 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

ميلانيا ترامب ترتدي معطفًا يحوي رسالة مخيفة
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab