مشاكل وحلول

أهلك يا مخدوعة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم -

المغرب اليوم

السلام عليكم سيدتي أنا فتاة عمري 21 سنة، دخلت قصة حب من خلال موقع "توتير" بعد أن تعرف اليّ أحد الشبان وكان كل شيء عاديًا. بعدها، صارحني وكشف لي أنه مطرب مشهور، فأحببته وأحبني، ووصلت الى مرحلة أني بت لا أستطيع أن يمر يوم من دون ان أكلمه، الى ان جاء يوم واكتشفت أمي العلاقة بيني وبينه، فغضبت كثيرًا مني وخيرتني بينه وبين دراستي، فكان أن اخترته هو، وكانت النتيجة أن حرمني أهلي من الموبايل ومن الدراسة. سيدتي، أمي لا تكلمني، وأبي زعلان منّي، علمًا باني اكلمه من دون علمهما من خلال "سكايب" وهو قال لي إنه رقمًا وكلمته حتى أرضيه وأحافظ على علاقتي معه. لكن مرة يرد عليّ ومرة لا يرد وأحيانًا لا يرضى أن يكلمني. وهذا ما جعلني أشعر بأني واقعة بين نيران ثلاث، هي نار أمي ونار أبي وناره هو. والله يا سيدتي إني بدأت أكره نفسي وأشعر بأني أريد أن أموت. هو لا يشعر بي وأهلي لا يكلممونني، كما أني بت قادرة على متابعة دراستي، وبعد كل هذه التضحيات، بات لا يريدني، أرجوك ساعديني، ماذا أفعل؟

المغرب اليوم

بكل أسف، سيبقى الحل المدمر رقم واحد لمستقبل البنات. ليس من ذنب في الحب، لكن الذنب في عقل البنات. بالطبع، إن موقف أمك ليس صائبًا. فأنت بنت وصغيرة أمام حب مطرب خبير في الحياة سوف تأخذك العاطفة والانبهار. في الحقيقة، لم يكن من الحكمة أن تحرمك امك من الدراسة. ولكن ما حصل قد حصل والسلام. الآن نحن في هذه اللحظة الحاسمة من مستقبلك الذي يكاد يضيع. ضعي عقلك في رأسك وفكري بشكل صحيح. هذا الشاب لن يتزوجك مهما حصل. والآن آن أوان العقل بالعودة الى أهلك وإخبار أمك بندمك وان هذا خطأ. وحتى ان ضاع "كورس" دراسي، لا يجب أن تضيع كل حياتك. اتركيه وعودي الى دراستك وتعلّمي حقيقة مؤكدة، وهي ن كل رجال الدنيا لن ينفعوك، وخاصة هذا الرجل. وأن السلوك الصح والحب المضمون هو حبك لذاتك. وإحدى صوره هي حبك لمستقبلك وشهادة بيدك. أما إن كان عندك أمل في هذا الشاب، فهذا خطأ قد آن أوان إصلاحه وعودة العقل الى رأسك، لأنه لا فائدة منه ولن يتزوجك.

arabstoday
 العرب اليوم -

مع قبعة كلاسيكية وإكسسورات أقل بدت مثالية

هيلين ميرين تتألق بفستان أسود مزين بنقوش الأزهار

لندن ـ ماريا طبراني
تألقت النجمة المخضرمة هيلين ميرين، بإطلالة مفعمة بالألوان والحيوية والبهجة في اليوم الأخير خلال فعاليات Royal Ascot في بريطانيا، حيث بدت الممثلة، البالغة من العمر 72 عامًا، متألقة في الحدث الرياضي الذي كان مقره بيركشاير، مرتدي فستانًا أسود متوسط الطول مزين بنقوش الازهار الوردية كبيرة الحجم والمنسوجة بشكل معقد، ويتوسطه حزامًا أسود ساعد على إبراز الخصر النحيل. وانتعلت حذاء باللون الوردي، وارتادت فوق شعرها الذهبي قبعة كلاسيكية باللون الوردي أيضا، مما أعطاها مظهرًا أنيقًا جذابً، ولم تعتمد على ارتداء الإكسسورات الكثيرة، فارتدت ساعة يد في وخاتمين في أصبعيها. وكانت هيلين قد كشفت مؤخرًا تأثير شركة "نيتفليكس" على صانعي الأفلام، بمن فيهم زوجها المخرج تايلور هاكفورد، قائلة في حوار سابق: "إن الشركة مدمرة للأشخاص مثل زوجين والمخرجين السينمائيين، لأنهم يريدون مشاهدة أفلامهم في السينما مع الناس لأنه شئ جماعي". وتزوجت هيلين من شريكها تايلور في عشية رأس السنة الجديدة

GMT 07:18 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

دريس فان نوتن يقدم مجموعة رائعة من تصميماته
 العرب اليوم - دريس فان نوتن يقدم مجموعة رائعة من تصميماته في باريس

GMT 07:31 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

"كامينو دي سانتياغو" رحلة مشي لقبر القديس جيمس
 العرب اليوم - "كامينو دي سانتياغو" رحلة مشي لقبر القديس جيمس

GMT 07:46 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

دونالد ترامب يتراجع عن عزل أطفال المهاجرين عن
 العرب اليوم - دونالد ترامب يتراجع عن عزل أطفال المهاجرين عن أسرهم

GMT 05:11 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

مجلة "التايم" تعتذر عن صورة الطفلة "يانيلا" في
 العرب اليوم - مجلة "التايم" تعتذر عن صورة الطفلة "يانيلا" في مواجهة ترامب

GMT 23:32 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا متزوجة منذ عشر سنوات، عندي

GMT 23:30 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أبلغ من العمر 22 سنة، أنا

GMT 23:29 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا أبلغ من العمر 16 عامًا،

GMT 23:27 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا فتاة عمري 22 سنة، أشعر

GMT 23:26 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

المشكلة : أنا فتاة مراهقة في العشرين، وأنا
 العرب اليوم -

GMT 07:39 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

تناول الوجبات غير الصحية يعتبر مشكلة خطيرة

GMT 07:31 2018 الأحد ,24 حزيران / يونيو

"كامينو دي سانتياغو" رحلة مشي لقبر القديس جيمس
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab