العرب اليوم - داعش تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب

"داعش" تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب

"داعش" تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "داعش" تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب

حلب ـ هوازن عبد السلام

أعلن مكتب الإدارة المحلية في المجلس المحلي لمدينة حلب، عن عودة  جميع الخدمات في المكتب إلى العمل، وهي شعبة النظافة وشعبة الكهرباء وشعبة الماء والصرف الصحي. ودعا المكتب المواطنين في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في حلب إلى تقديم الشكاوي حسب الأصول، كما دعا المجالس المحلية لاستلام مستحقاتهم. من جهة أخرى أفاد مصادر ميدانية في الشّمال السّوري أن "الدولة الإسلامية في العراق والشّام" قامت مؤخراً بتوقيع عقود استثمار للتخلص من النفايات في بلدة "الدانا" الّتي تسيطر عليها في الريف الإدلبي قرب معبر باب الهوى الحدودي. وأشارت مصادر أهلية في البلدة إلى أن "داعش" سمحت للمستثمرين بتوليد الكهرباء وبيعها ب"الأمبير" للمواطنين. وتحدثت المصادر عن أن سعر "الأمبير" الواحد يعادل 100 ليرة سورية، و"4"أمبير بـ300. كما تحدث المصادر عن إشراف عناصر "داعش" على توزيع الخبز في المدينة وتمويل مخبز البلدة بالطحين. وبحسب الأهالي فإن "داعش" سيطرت على وحدة المياه ومبنى البلدية ووحدة الكهرباء في البلدة وجعلت منها مقرات لمحكمتها ومخفرها ومقرها الرئيسي. كما أشارت مصادر محلية إلى أن عناصر "داعش" فرضوا ضرائب على المحال التجارية هناك. الجدير بالذكر أن "داعش" سيطرت على البلدة الإدلبية نهاية العام الماضي بعد اشتباكات مع قوات "الحر" فيها.

arabstoday
arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - داعش تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب  العرب اليوم - داعش تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب



 العرب اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - داعش تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب  العرب اليوم - داعش تمنح عقود نظافة وتستثمر في الكهرباء وتفرض ضرائب



 العرب اليوم - ريما أبو عاصي تصنع أطواقًا من الورود المختلفة
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab