العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر

دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر

عقارات الجزائر
الجزائر - واج

أعلن وزير السكن والعمران والمدينة عبد المجيد تبون يوم الخميس أنه سيتم قريبا إطلاق دعوة للمشاركة تخص المقاولين الخواص المهتمين بإنشاء مرافق خدماتية داخل المدن والأقطاب الحضرية الجديدة.

وأوضح السيد تبون خلال رده على سؤال شفهي بمجلس الأمة حول وضعية الأحياء السكنية المسلمة في إطار البرامج العمومية أنه سيتم الإعلان في غضون شهر إلى شهرين عن دعوة للمشاركة تتعلق بإنجاز مرافق خدماتية مثل  قاعات الرياضة وفضاءات الترفيه و الفنادق والمكتبات بالمدن والأقطاب الحضرية الجديدة.

ويمكن للمرقين الخواص عرض مشاريعهم على وزارة السكن قصد الاستفادة من قطع أرضية بالمدن الجديدة في إطار عقود امتياز تسلم مقابل الالتزام بدفتر أعباء يحتوي جميع الخصائص التقنية والشروط الواجب احترامها في إنجاز وتسيير المشروع.

وتعتزم الوزارة إنجاز خمس مدن جديدة في كل من سيدي عبد الله (الجزائر) وبوينان (البليدة) وبوغزول (المدية) والمنيعة (غرداية) وحاسي مسعود (ورقلة) فضلا عن عدة أقطاب حضرية منها ذراع الريش بعنابة.

وتهدف هذه الدعوة إلى إشراك القطاع الخاص في إنجاز أحياء سكنية متكاملة ومجهزة بكافة المرافق الضرورية إلى جانب السلطات العمومية التي تتكفل بإنجاز الهياكل الأساسية المتعلقة بقطاعات الأمن والتعليم والصحة.  وأكد السيد تبون في هذا السياق على ضرورة "وضع حد للأحياء-المراقد التي تفتقر لأدنى متطلبات المعيشة وتشجع بالتالي على انتشار الآفات الاجتماعية".

وأرجع الوزير من جهة أخرى قلة المرافق بالأحياء السكنية المسلمة في إطار برنامج الوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره "عدل" إلى ضعف وسائل الوكالة والصعوبات التي اعترضت البرنامج الأول لدى إطلاقه لاسيما مشكل العقار.

وأضاف أن هذا السيناريو لن يتكرر في البرامج السكنية الجديدة ل"عدل" حيث أن الوكالة لن تسلم أي مشروع سكني دون اكتمال إنجاز جميع المرافق الضرورية. وفي رده حول سؤال يتعلق بقدرة شركات الانجاز على التكفل بمختلف البرامج السكنية المقررة أوضح الوزير أن القائمة المصغرة التي أعلن عنها مؤخرا ستسمح بسد حاجيات جميع ولايات الوطن.

وأضاف أن الكثير من الولايات كانت تجد صعوبة في إيجاد متعاملين للتكفل بمشاريعها السكنية غير أن القائمة المصغرة الجديدة سمحت بتجاوز هذه الوضعية. وكانت وزارة السكن أعلنت في جويلية الماضي عن انتقاء 83 مؤسسة جزائرية

وأجنبية ضمن القائمة المصغرة الجديدة الخاصة بمؤسسات الانجاز القادرة على التكفل بمشاريع سكنية مدمجة تضم 400 إلى 2.000 وحدة سكنية مع التجهيزات المرافقة لها.

وتضاف هذه القائمة إلى قائمة أخرى أعدت في 2013 تشمل مؤسسات الانجاز الكبرى الراغبة في انجاز مجمعات سكنية مدمجة يتراوح عددها بين 2.000  و5.000 وحدة.   ويمكن لجميع المرقين العموميين مثل دواوين الترقية العقارية ووكالة "عدل"

اللجوء إلى هذه القوائم لاختيار إحدى الشركات عن طريق صفقة بالتراضي مما يسهل من إجراءات إطلاق المشاريع السكنية. ولجأت الوزارة إلى هذه  القوائم -حسب السيد تبون- بعد "فشل" صيغة السكن الاجتماعي التساهمي بسبب ضعف المقاولات حيث تعتمد هذه الصيغة على العلاقة المباشرة بين المرقي والمكتتب مع دور محدود للسلطات العمومية مما تسبب في نشوب نزاعات عديدة.

وصرح قائلا "تجربة صيغة السكن التساهمي جعلتنا أكثر يقظة ودفعت بنا إلى الرجوع إلى صيغة البيع بالإيجار (في إطار برامج وكالة عدل) التي تسمح بتسيير مركزي للبرامج السكنية وتحكم أفضل في المقاولين".




 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر  العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر  العرب اليوم - دعوة للمقاولين الخواص قريبًا لإنشاء مرافق خدماتية في الجزائر



ظهرت في إطلالتين مثيرتين

بالدوين حديث الموسم خلال أسبوع الموضة في لندن

لندن ـ كاتيا حداد

ظهرت عارضة الأزياء هايلي بالدوين، في إطلالة مثيرة خلال عرض المصمم الشهير جوليان ماكدونالد Julien Macdonald، على منصة أسبوع الموضة في لندن، حيث سيطرت الجرأة على مجموعته الجديدة لربيع وصيف 2018، وتميّتز التصاميم بالطابع العصري الجريء والمثير. خطفت بالدوين البالغة 20 عامًا من العمر، أنظار الحضور وعدسات المصورين، في إطلالتين جريئتين، حيث ارتدت في الإطلالة الأولى فستانًا عاريًا وقصيرًا من اللون الأسود كشف عن ساقيها الطويلتان ومنطقة الخصر، ومحيط منطقة الصدر، وكان الفستان أشبه بالبيكيني ومزود بأشرطة متقاطعة فقط عند الخصر، أما إطلالتها الثانية، فقد ظهرت على المنصة في فستان مثير، بأكمام طويلة، يشبه شبكة الصيد. ووضعت ابنة الممثل الشهير ستيفن بالدوين والمولودة في ولاية أريزونا، المكياج السموكي للعيون،  بينما كان شعرها منسدلًا بطبيعته على ظهرها بطريقة مستقيمة، وكانت ملكة الجمال بالدوين واجهة مثيرة خلال أسابيع الموضة في الخريف، خاصة ليلة

GMT 04:32 2017 الأربعاء ,20 أيلول / سبتمبر

انتشار الاتجاهات الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن
 العرب اليوم - انتشار الاتجاهات الحديثة خلال أسبوع الموضة في لندن
 العرب اليوم - كاليبو يكشف خططه لإنشاء منتجع صديق للبيئة في الفلبين

GMT 09:49 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018
 العرب اليوم - خطوط وألوان وفساتين باللون الأبيض لربيع وصيف 2018

GMT 06:43 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

منتزه "Peak District" في كتاب مصوّر بطريقة رائعة
 العرب اليوم - منتزه "Peak District" في كتاب مصوّر بطريقة رائعة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 21:14 2017 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

منتقبة توثق لحظة التحرش بها في ميكروباص حلوان

GMT 02:27 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

جيمينا سانشيز تهوى استعراض جسدها عاريًا

GMT 19:27 2017 الخميس ,14 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab