العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان

تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان

الخرطوم ـ سونا

أكد الدكتور عبده داؤود وزير مالية ولاية شمال دارفور أن الشركة السودانية لتنمية التمويل الأصغر لها مساهمات واضحة لإخراج كل الشرائح الضعيفة بالولاية من دائرة الفقر الى دائرة الكفاية والعدل واستعرض الانجازات التى قدمتها مؤسسة التمويل الأصغر بالولاية بدعم من ديوان الزكاة والتى تمثلت فى ربط صغار المنتجين بالاسواق الى جانب تقديمها لعدد من القروض الحسنة للمرأة والشباب مع خدمات غير مالية استفاد منها أكثر من 17 ألف عميل. وأعرب سيادته، فى منبر (سونا) الإثنين، عن تفاؤله أن يصل العملاء في المؤسسة إلى 121 ألف عميل بنهاية عام 2016م مبيناً أن ولايته على موعد مع الشركة لاخراج كافة المستهدفين بالولاية من دائرة الفقر الى دائرة الكفاية والعدل ، مبينا أن أهم الميزات التى تتمتع بها ولايته فى هذا المجال هو نجاح مشروعاتها التى تحفز الشركاء للمواصلة فى هذا الاتجاه لعدة سنوات. من جهتها أعلنت الاستاذة ليلى عمر بشير المدير العام للشركة السودانية لتنمية التمويل الاصغر عن تدشين مبادرة التمويل الاصغر من أجل السلام موضحة أن دور الشركة يقتصر على تقوية المؤسسات ذات الصلة بتقديم التمويل للجمهور وذلك لربط سياسة التمويل الأصغر بالسياسات الكلية للدولة مع دعم البرنامج الاسعافى للدولة لتحسين قدرات صغار المنتجين، واضافت أن الشركة من خلال دعمها لهذه المؤسسات سواء كان ذلك بالشراكة او منحها قروضا منوط بها دعم سياسات التأهيل وتنمية القدرات مع توفير معينات العمل. وأبانت ليلى أن الشركة مملوكة لوزارة المالية وبنك السودان مؤكدة أن التمويل الاصغر لوحده لا يحل مشاكل الفقراء الناشطين اقتصاديا إن لم تصاحبه شراكات لتوفير خدمات تحسين الانتاج مشيرة لشراكات الشركة مع مؤسسات التمويل الاصغر فى ولاية النيل الازرق وجنوب كردفان وشمال درافور عبر مشروع السلام والتنمية لنشر ثقافة السلام فى بؤر التوتر وصولا للشباب فى تلك المناطق لاستبدال ( البندقية بالطورية ) مشيرة الى أن عدم توفر وسائل العيش الكريم من الاسباب الرئيسية لإندلاع النزاعات والحروب وناشدت الشرائح المستهدفة بضرورة إنتقاء مشروعات اقتصادية انتاجية قابلة للتنفيذ بنجاح. من جانبه قدم السيد حسين الخزين منسق مشروع السلام والتنمية نبذة تاريخية عن نشأة المشروع حيث أكد أن المشروع منحة من البنك الدولى بدعم بلغ 4.2 مليون جنيه في المرحلة الاولى و8.5 مليون جنيه لمرحلته الثانية وقال إن المشروع يرتكز على ثلاثة محاور لتعزيز سبل التعايش السلمى بين الاطراف المتنازعة (المزارعين والرعاة ). واستعرض الخزين الانجازات التى حققها المشروع فى هذا الاتجاه والتى تمثلت فى تقسيم 828 كلم فى المسارات وتوفير 40 مصدر للمياه بجانب انشاء 12 مركز للتنمية متعدد ة الأغراض لخدمة الرعاة والمزارعين بجانب تدريب مجموعة من الشباب فى مجال التوعية والارشاد وإنشاء 1285 مشروع صغير مدر للدخل تتضمن مشروعات صناعة العسل ، ألبان ومنتجاتها وعدد من وسائل النقل التقليدية ( كارو ) وغيرها مؤكدا أن المشروع يعمل فى سبعة ولايات وأوضح أن أي شراكة يتم تحديد الأدوار بين الأطراف الثلاثة أفقيا ورأسيا. وفي ختام المنبر قدمت السيدة مدير الشركة شيكات التمويل الأصغر بمبلغ 400 ألف دولار ( شيك لكل مؤسسة ) للشركاء الثلاثة بشمال دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان.  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان  العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان  العرب اليوم - تدشين مبادرة التمويل الأصغر من أجل السلام في السودان



خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تجذب الأنظار بإطلالاتها المميزة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 04:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 العرب اليوم - ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:07 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن
 العرب اليوم - 13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن

GMT 01:49 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
 العرب اليوم - "أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 04:15 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يصف دونالد ترامب "بالأحمق والمجنون"
 العرب اليوم - حفيد تشرشل يصف دونالد ترامب "بالأحمق والمجنون"

GMT 03:59 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى يوميًا
 العرب اليوم - هيئة الإذاعة البريطانية تستقبل 1000 شكوى يوميًا

GMT 16:42 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء
 العرب اليوم - المعطف الطويل أكثر ما يميز إطلالات الرجال في فصل الشتاء

GMT 02:26 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

عيش مثل نجوم هوليوود في شقق "آستون مارتن" الفاخرة
 العرب اليوم - عيش مثل نجوم هوليوود في شقق "آستون مارتن" الفاخرة

GMT 01:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Joules" و "DFS" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور العالمية
 العرب اليوم - "Joules" و "DFS" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور العالمية

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 20:33 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab