العرب اليوم - مشروعي وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية

"مشروعي" وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية

"مشروعي" وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "مشروعي" وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية

الخرطوم ـ سونا

اوضح الأستاذ أبو حنيفة الطيب مدير المشروعات بالمجلس الثقافي البريطاني إن التحضيرات تجري الان مع أمانة الشباب باتحاد أصحاب العمل السوداني للموسم الثاني لمسابقة مشروعي حيث من المتوقع فتح باب التقديم أواخر شهر ابريل 2014 . وقال في مؤتمر صحفي اليوم باتحاد أصحاب العمل السوداني بمناسبة عودة الفائزين في البرنامج من رحلة علمية بلندن ، ان المشروع يسهم فى دعم العمل الريادي وتشجيع وتحفيز الشباب وإتاحة الفرصة لهم لتطوير وتنمية أفكارهم في مجالات الإعمال ، وكشف عن الاعداد لقيام ورشة عمل لتقييم تجربة مسابقة مشروعي (1) لتطوير الايجابيات التى صحبتها والعمل على تلافي السلبيات . من جانبه قال الاستاذ عبد السلام يوسف القاضي مدير عام اتحاد اصحاب العمل السوداني ان تجربة مسابقة مشروعي وجدت استحسانا واشادة من الشيخ صالح كامل رئيس غرفة التجارة الإسلامية ورئيس الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية عدنان القصار ، كاشفاً عن تقديم تجربة المشروع فى منتدي البحرين مما ابرز ريادة الإعمال فى السودان وسيمثل كل شباب السودان اتحاد أصحاب العمل السوداني . من جانبه قالت سماح القاضي الفائزة بمشروع ( استخدام إعشاب النيل )"هذه الرحلة العلمية تجربة جديدة وفريدة بالنسبة لنا وسوف نبذل قصارى جهدنا للاستفادة منها وبرنامج مشروعي عبر مراحله المختلفة قدم لنا كثيرا من التطوير والتدريب والتحفيز وزيادة الثقة بالنفس . كما أضاف مازن ميرغني الفائز بمشروع تصميم ( حاصده الصمغ العربي) برنامج الزيارة غطي لقاءات مع المهتمين بمجالات الإعمال من البريطانيين وهذا سيدفعنا للاستفادة من تجاربهم والتعرف علي التحديات التي واجهوها في رحلتهم نحو ريادة الإعمال وكيفية نجاحهم . الى ذلك قال بابكرحسن الامام الفائز بمشروع (طرق الاستزراع السمكي ) برنامج الزيارة الى دولة متقدمة ومتطورة كبريطانيا ممتاز ومتكامل من حيث التدريب والزيارات لمراكز أكاديمية ولقاءات ،كل ذلك سوف يسهم في تطوير قدراتنا بشكل كبير ويمكننا من فتح قنوات التواصل مع الآخرين ونحن كلنا حماس وتطلع بأن نرى مزيدا من الشباب الطموح الواعد والمتحمس تحت راية مشروعي التي احدثت صدي كبيرا وحراكا ايجابيا وسط الشباب والمجتمع وقطاع الإعمال والاقتصاد . يذكر أن الفائزين الثلاثة:سماح احمد سيد احمد القاضي ومازن ميرغني وبابكر حسن الامام وصلوا من لندن اليوم عبر الخطوط الجوية القطرية بعد قضاء ثلاث اسابيع في العاصمة البريطانية تلقوا خلالها تدريبا في مجال الاعمال والقيادة والتسويق وخدمة العملاء والاتصال و التواصل الفعال وزيارة بعض مراكز تطوير الاعمال بجامعة لندن وجامعة ثاوث ويلز وزيارة لمواقع تاريخية وسياحية وثقافية و رياضية. تجدر الاشارة الى ان المسابقة تم بثهاعلى شاشة قناة النيل الأزرق في شهري ديسمبر2013 ويناير2014 وتقدم إليها أكثر من ألفي شاب وشابة تم تقييم طلباتهم للوصول لأفضل 12 متنافس قدموا مشروعاتهم أمام لجنة من الخبراء وبتصويت جماهيري كبير تجاوز الخمسين الف مشارك قاموا باختيار المشاريع الأفضل من خلال الرسائل القصيرة والفيسبوك والموقع الإلكتروني للقناة .  

arabstoday
arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - مشروعي وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية  العرب اليوم - مشروعي وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية



ضمن العرض الأول لفيلم "In The Fade" 

الممثلة ديان كروغر تتألّق في ثوب جريء وشفاف 

باريس ـ مارينا منصف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - مشروعي وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية  العرب اليوم - مشروعي وجدت استحسان واشادة من الغرف العربية والإسلامية



GMT 03:30 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

منارة ستورغا في لاستوفو تتكون من 1106 جزيرة
 العرب اليوم - منارة ستورغا في لاستوفو تتكون من 1106 جزيرة
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab