العرب اليوم - وزير التخطيط المصري يستعرض الموقفين السياسي والاقتصادي لمصر مع وفد إعلامي إماراتي

وزير التخطيط المصري يستعرض الموقفين السياسي والاقتصادي لمصر مع وفد إعلامي إماراتي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير التخطيط المصري يستعرض الموقفين السياسي والاقتصادي لمصر مع وفد إعلامي إماراتي

القاهره ـ أ.ش.أ

استقبل الدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والتعاون الدولى الأحد وفدا من الإعلاميين ورؤساء الصحف القومية الإماراتية "صحيفة الإمارات اليوم، صحيفة البيان، صحيفة الخليج"، بالإضافة إلى تليفزيون أبوظبى وتليفزيون دبى، فضلا عن التليفزيون المصرى، تم خلال اللقاء استعراض الموقف السياسى والاقتصادى لمصر ،وأهم التحديات التى تواجه الاقتصاد والتحرك المستقبلى للحكومة، والجهود التى تبذلها لمواجهتها . ووجه العربي خلال اللقاء الشكر لدولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعبا لوقوفها إلى جانب مصر ودعم تطلعات وآمال شعبها .. مضيفا أن مصر تقدر لحكومة الإمارات حرصهم على دعم الخطة الحكومية لمصر والاستجابة للمتطلبات الملحة والحقيقية للشعب المصرى. وأشار خلال اللقاء إلى أن حزمة المساعدات الممولة من الجانب الاماراتى والتى تقدر بنحو ب 4,911,5 مليار دولار وتم التوقيع على الاتفاق الإطارى بشأنها فى 26 أكتوبر الماضي يتم استخدمها فى اقامة مشاريع تنموية فى مختلف القطاعات ذات الأولوية للجانب المصرى وتمس المواطن بشكل مباشر وتشمل قطاعات الطاقة والرعاية الصحية والإسكان والغذاء والنقل .. مضيفا أن هذه المشروعات تأتى فى إطار البرنامج الحكومى لتنشيط الاقتصاد وزيادة الإنفاق الاستثمارى العام ورفع مستوى معيشة المواطنين. واستعرض وزير التخطيط موقف تنفيذ المشروعات التى تشتمل عليها المنحة والفائدة التى تعود على المواطن من تنفيذها وأهمها مشروع إنشاء 50 ألف وحدة سكنية مع البنية التحتية والخدمات والمنتظر الانتهاء منه فى ديسمبر 2014، مشروع إنشاء 25 صومعة لتخزين القمح والحبوب بسعة 1,5 مليون طن، فضلا عن مشروع بناء 78 وحدة للرعاية الصحية (طب أسرة) فى المناطق الأكثر احتياجا وتجهيزها وذلك بهدف تقديم الخدمات الصحية وتوسيع نطاقها ليشمل أكبر عدد من المستفيدين. واضاف أن النشروعات تتضمن أيضا مشروع تطوير خطى إنتاج الأمصال واللقاحات لشركة فاكسيرا وأن الهدف منه هو رفع إمكانيات إنتاج الأمصال واللقاحات لتصل إلى 80%، وإنتاج الأنسولين البشرى ليصل إلى 100% من احتياج السوق المحلى، بالإضافة إلى مشروعات توفير خدمات الكهرباء والإنارة لعدد 70 قرية و 159 مركزا تابعا من خلال مشاريع الطاقة الجديدة والمتجددة، واستكمال شبكات الصرف الصحى لعدد 151 قرية من القرى الأكثر فقرا، وبناء 100 مدرسة موزعة جغرافيا على مختلف محافظات الجمهورية وفقا للأماكن الأكثر احتياجا. ولفت إلى إنشاء 4 أعمال صناعية (كوبرى ، نفق) أعلى مزلقانات السكة الحديد، فضلا عن تنفيذ نظم التحكم الآلية لعدد 41 مزلقانا، بجانب توفير 600 أتوبيس للمساهمة فى دعم وتأمين خدمات النقل العام، ومشروع تدريب العمالة الصناعية (مشروع التدريب من أجل التشغيل) والذى يستهدف تدريب 100 ألف عامل من خلال مراكز التدريب الحكومية - التابعة لوزارة التجارة والصناعة - والخاصة بهدف تأهيل وتطوير إمكانيات العمالة الصناعية وذلك لدعم الخطة القومية لمكافحة البطالة بجانب المساهمة فى تعزيز التنافسية العالمية للمنتجات المصرية. وأشاد العربي بالآلية الجديدة المتبعة حاليا فى تنفيذ ومتابعة تنفيذ المشروعات المذكورة بروح التعاون مع فريق العمل الإماراتى فى مصر والذى ظهر فى معدلات تنفيذ المشروعات وتقليل المدد الزمنية اللازمة لتنفيذها، مؤكدا قوة ومتانة العلاقة بين مصر والإمارات ، وأملا في زيادة حجم التعاون المستقبلى وزيادة الاستثمارات الخاصة خلال الفترة القادمة.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - وزير التخطيط المصري يستعرض الموقفين السياسي والاقتصادي لمصر مع وفد إعلامي إماراتي  العرب اليوم - وزير التخطيط المصري يستعرض الموقفين السياسي والاقتصادي لمصر مع وفد إعلامي إماراتي



 العرب اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز "المصممين"

جين فوندا تتألق في فستان حرير باللون الأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
 العرب اليوم - تعرف على "شيانغ ماي" أروع مدن آسيا وأكثرها حيوية

GMT 03:08 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الأمن تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 العرب اليوم - قوات الأمن تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 00:50 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب طرح "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 05:55 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ماريكا روك مررت أسرار الرايخ الثالث للسوفييت

GMT 01:15 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تكشف أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:38 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

علماء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 04:23 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

اكتشاف علاج للقضاء على الألم المزمن من سم القواقع

GMT 04:04 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أشياء يمكن أن تفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 01:43 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة هواوي الصينية تطرح هاتفها الجديد "ميت 9"

GMT 01:52 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب وملفت
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab