العرب اليوم - برلماني إیراني الإقتصاد المقاوم طریق الدخول للمنافسة العالمیة

برلماني إیراني: الإقتصاد المقاوم طریق الدخول للمنافسة العالمیة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - برلماني إیراني: الإقتصاد المقاوم طریق الدخول للمنافسة العالمیة

طهران ـ ارنا

اعتبر المتحدث باسم اللجنة الاقتصادیة في مجلس الشوری الإسلامي محمد علی بور، الإقتصاد المقاوم طریق الدخول الی المنافسات العالمیة والعنصر الذي یتحقق من خلاله ازدهار ونمو البلاد. وقال علی بور في تصریح لوکالة ˈارناˈ ان تنفیذ مشروع الاقتصاد المقاوم الذی ابلغه سماحة قائد الثورة الاسلامیة کمفتاح لتفوق إیران الاسلامیة فی مواجهة القوی الغربیة، یکون فاعلا في ظل الاعتماد علی الطاقات والقدرات الذاتیة. واضاف، ان تحدید مجالات الضغط الاقتصادی في ظروف الحظر والعمل علی السیطرة علی اجراءات الحظر واحباطها وتحویل الضغوط الاقتصادیة الی فرص، تثمر وتصل الی النتائج المتوخاة في ظل المشارکة العامة. واکد علی بور الی مزایا تنفیذ مشروع الاقتصاد المقاوم واضاف، ان اعداد الخطوط العریضة للاقتصاد المقاوم یهدف عبر التاکید علی خفض التبعیة ومزایا الانتاج الوطنی لزیادة الانتاجیة المثلی الکمیة والنوعیة للوصول الی النتیجة النهائیة للاکتفاء الذاتي. واوضح هذا النائب فی مجلس الشوری الاسلامي بان الوصول الی افاق الاقتصاد المقاوم رهن بالاجراءات الذکیة والممنهجة في ظل تعاون جمیع المؤسسات والمسؤولین في البلاد في مسار التصدي للضربات الاقتصادیة الموجهة من القوی المعادیة. واکد المتحدث باسم اللجنة الاقتصادیة البرلمانیة بان الاقتصاد المقاوم لیس مجرد عبارة بل استراتیجیة ومنهج واضاف، ان تحقیق وتنفیذ مشروع الاقتصاد المقاوم یستلزم تقسیم العمل الوطني وارادة جمیع الشرائح والمؤسسات وان الهدف من الاقتصاد المقاوم هو تفعیل القوی الشبابیة والمتخصصة والارصدة الوطنیة ولیس الاقتصاد المتشنج والمغلق. ولفت علی بور الی اهمیة تعزیز العلاقات الاقلیمیة والدولیة في رفع قدرات الصادرات ودخول العملة الصعبة الی البلاد واضاف، ان الاقتصاد المقاوم لا یعني قطع العلاقة مع العالم وبناء جدار حول انفسنا بل تعزیز الطاقات الداخلیة والاستفادة من امکانیات الدول الجارة ایضا.  

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - برلماني إیراني الإقتصاد المقاوم طریق الدخول للمنافسة العالمیة  العرب اليوم - برلماني إیراني الإقتصاد المقاوم طریق الدخول للمنافسة العالمیة



 العرب اليوم -

أثناء تجولهما في باريس قبل بدء أسبوع الموضة

جيجي وبيلا حديد تتألقان في مظهرين مختلفين

باريس - مارينا منصف
 العرب اليوم - الفساتين السعيدة موضة 2017 ستجلب لكِ بهجة الربيع

GMT 02:16 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

تعرف على المنتجعات الفاخرة في مختلف أنحاء العالم
 العرب اليوم - تعرف على المنتجعات الفاخرة في مختلف أنحاء العالم
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 01:10 2017 الثلاثاء ,28 شباط / فبراير

العلماء يكتشفون علاجًا يقضي على الصداع النصفي

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 22:14 2017 الإثنين ,27 شباط / فبراير

"نوكيا" تعلن عن هاتفيها الجديدين نوكيا 5 ونوكيا 3
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab