العرب اليوم - ريادة الأعمال يوصي بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص

"ريادة الأعمال" يوصي بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "ريادة الأعمال" يوصي بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص

الدوحة ـ قنا

أوصى الخبراء والمتحدثون في ملتقى "دور ريادة الأعمال في التنمية الاقتصادية" بضرورة اعتبار القطاع الخاص القطري شريكاً أساسياً في دعم مشاريع ريادة الأعمال وليس منافساً له وتعزيز مسؤولياته، مؤكدين أن السياسات الحكومية تلعب دوراً رئيسياً في مواجهة تحديات الخوف من الفشل وتحديات السوق وثقافة العمل لدى المجتمع المحلي. وفي ختام فعاليات الملتقى، اليوم الثلاثاء، بنسخته الأولى، التي استضافتها جامعة قطر كأول ملتقى من نوعه في هذا المجال في منطقة الشرق الأوسط، أشار الخبراء إلى أن نقص التمويل يعتبر بمثابة تحد مركزي في صياغة فهم جديد تجاه ريادة الأعمال. وشهد الملتقى، الذي استمرت فعالياته على مدار يومين، العديد من الندوات والجلسات التي ناقشت أهمية دعم رواد الأعمال والدور الذي تلعبه ريادة الأعمال في توسيع النشاط الاقتصادي للدول ودعم القطاع الخاص، بالإضافة إلى أهم التحديات التي تواجه رواد الأعمال ودور المؤسسات القائمة وكيفية الاستفادة من الخبرات السابقة. وقال رائد شهيب الرئيس التنفيذي لشركة "إنترأكتيف بزنس نتورك" إن الملتقى سلط الضوء على أهم التحديات التي تواجه رواد الأعمال من جهة البيئة الحاضنة السياسية والاقتصادية والقانونية وكذلك من جهة تنمية المهارات وتعلم ريادة الأعمال أكاديمياً. وأضاف شهيب: "من أهم انجازات الملتقى هو جمع مختلف المؤسسات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة المعنية بريادة الأعمال في قطر والإمارات والأردن والهند والعديد من الدول تحت مظلة واحدة، واقتراح إطار عمل للتفاعل والتكامل بين هذه المؤسسات، بالإضافة إلى استعراض بعض الشباب مشاريع حية". من جانبه، دعا الدكتور عبدالعزيز الحر الرئيس التنفيذي لأكاديمية قطر للمال والأعمال، الى ضرورة أن تكون هناك شبكة لتواصل مؤسسات ريادة الأعمال وجميع الهيئات المعنية بالدولة في هذا الخصوص، لتسهيل عملية تبادل الخبرات وتطوير وتنمية مهارات رواد الأعمال. وطالب الحر في محاضرة عن قانون النجاح لرواد الأعمال عقدت اليوم، المؤسسات التي تقدم الدعم لرواد الأعمال في قطر بأهمية الجلوس على طاولة مستديرة واحدة لبحث ومناقشة أهم السبل لمواجهة التحديات التي تواجه رواد الأعمال، مُثمّناً الرئيس التنفيذي لأكاديمية قطر للمال والأعمال المبادرات التي قامت بها حكومة دولة قطر لدعم البرامج الخاصة بريادة الأعمال. وقال: "هذه المبادرات تصب في مصلحة رؤية قطر الوطنية 2030، التي أطلقها ويرعاها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، والتي تعتبر بمثابة خارطة طريق لجميع القطريين". وأكد الدكتور الحر أن هناك تحديات كبيرة تواجه رواد الأعمال في قطر ودول المنطقة، أهمها وجود الأفكار للمشاريع، المهارات، نقص الإدارة، بالإضافة إلى نقص التمويل، مشيراً في هذا الصدد إلى أن المراحل التي يمر بها أي مشروع لرواد الأعمال تتمثل في التفكير والتصميم والتشغيل والنمو، موضحاً أن بيئة الأعمال في قطر لديها استعداد لتوفير المناخ اللازم لتطوير قطاع ريادة الأعمال، سواء من خلال البرامج التي تقدمها المؤسسات المعنية أو من خلال الدعم المالي. وأوصى كريستيون موشابهني المدير التنفيذي لشركة "إم كابيتال جروب" بأهمية تحضير رواد الأعمال من حيث الدراسة والتدريب النظري والعملي، ثم توفير صناديق استثمار وتمويل بقوانين وسياسات خاصة للدعم المادي بين دول الشرق الأوسط لتبادل الموارد الاقتصادية. وشهدت فعاليات اليوم الثاني من الملتقى توزيع جوائز مسابقة الابتكار وريادة الأعمال، التي شارك فيها 164 طالب وطالبة يمثلون 62 فريق من ثلاث كليات، هي كلية الإدارة والاقتصاد، الهندسة، الآداب والعلوم، وكانت الجوائز عبارة عن مبالغ نقدية تقدم إلى الفائزين من خلال حاضنة الأعمال. فاز بالمركز الأول مشروع مركز استشارات ثقافية، حيث حصل على مكافأة نقدية قدرها 50 ألف ريال قطري، في حين فاز مشروع جهاز لتنقية الهواء باستخدام نواة التمر بالمركز الثاني وبجائزة قدرها 30 ألف ريال، وفاز بالمركز الثالث مشروع نظام التبريد الذي يعمل بالطاقة الشمسية وبجائزة 20 ألف ريال.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - ريادة الأعمال يوصي بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص  العرب اليوم - ريادة الأعمال يوصي بتعزيز مسؤولية القطاع الخاص



 العرب اليوم -

خلال مشاركتها في أسبوع ميلان للموضة

بيلا حديد تتألق في فستان أنيق باللونين الأصفر والأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
 العرب اليوم - الرسام غزالي بن شريف يكشف أسرار محطاته الفنية
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab