العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي

ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي

طرابلس ـ قنا

قامت ليبيا، اليوم الأربعاء، بإنفاق 7 مليارات دولار من احتياطيات النقد الأجنبي، لتجاوز آثار الإضرابات التي يتعرض لها قطاعها النفطي. وأشار علي محمد سالم نائب محافظ البنك المركزي الليبي، إلى أن بلاده ستقوم بإنفاق 6 مليارات دولار إضافية لتتمكن من إدارة شؤون البلاد، كما لفت إلى أن ليبيا تمتلك الآن احتياطيات بقيمة 119 مليار دولار، ولكن حجمها قد يتقلص بشكل سريع، وقد يتم اللجوء إلى تخفيض قيمة الدينار الليبي من أجل حمايته. وتوقع سالم أن ينكمش اقتصاد ليبيا بنسبة 5% في عام 2014 إذا استمرت الاحتجاجات والإضرابات. ليبيا تتوقع استئناف إنتاج النفط بالكامل هذا الشهر على صعيد متصل قال وزير النفط الليبي عبد الباري العروسي، الأربعاء 4 ديسمبر، في اجتماع لمنظمة أوبك في فيينا، قال إن بلاده تأمل في إعادة فتح كل مرافئها النفطية في الـ10 من ديسمبر الجاري، واستئناف الإنتاج بالكامل بعد ذلك بأسبوع. وقد هبط إنتاج النفط الليبي إلى نحو 225 ألف برميل يوميا، بسبب الإضرابات في المرافئ والحقول الرئيسية، وشارك أفراد ميليشيات وأقليات ورجال قبائل يطالبون بحصة أكبر من الثروة النفطية ومزيد من النفوذ السياسي في إغلاق أغلب الحقول والمرافئ لينخفض الإنتاج من مستوى 1.4 مليون برميل يوميا قبل خمسة أشهر.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي  العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي  العرب اليوم - ليبيا تلجأ لاحتياطاتها النقدية لتعويض خسائر قطاعها النفطي



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

إيرينا شايك ترتدي البيجامة وتكشف عن رشاقتها

نيويورك ـ مادلين سعاده

أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك. وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة. وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة

GMT 04:28 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

عقل فقيه يُؤكِّد أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية
 العرب اليوم - عقل فقيه يُؤكِّد أنّ الابتكار هدف ثابت في مسيرته المهنية

GMT 05:36 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" بعد تلوّثها بمياه الصرف الصحي
 العرب اليوم - احتضار جزيرة "بايكال" بعد تلوّثها بمياه الصرف الصحي

GMT 08:55 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الخشب الرقائقي يحظى بمكان أساسي في المنازل الحديثة
 العرب اليوم - الخشب الرقائقي يحظى بمكان أساسي في المنازل الحديثة

GMT 05:48 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على طرق الحج المقدسة في أوروبا القديمة
 العرب اليوم - تعرف على طرق الحج المقدسة في أوروبا القديمة

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

المنازل المصنوعة من الورق المقوى تغزو العالم الحديث
 العرب اليوم - المنازل المصنوعة من الورق المقوى تغزو العالم الحديث

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 20:33 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab