العرب اليوم - شركة اتصالات مصر تدّرس طرح أسّهمها في البورصة

شركة "اتصالات مصر" تدّرس طرح أسّهمها في البورصة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - شركة "اتصالات مصر" تدّرس طرح أسّهمها في البورصة

القاهرة ـ علا عبد الرشيد

أكّد الرئيس التنفيذي للقطاع المالي في شركة "اتصالات مصر" إيهاب رشدي أنّ شركته تولي اهتمامًا كبيرًا بعملية طرح أسهمها في البورصة، موضحًا أنها تدرس التوقيت المناسب للاكتتاب العام. وأوضح رشدي أنّ "الفترة الراهنة تشهد خطوات تحضيرية لعملية الطرح"، مشيرًا إلى أنّ "هذا الأمر يتطلّب وجود مناخ جيد، من عدالة تنافسية في السوق، وتشريعات جادة، تضمن حقوق المستثمرين، وتجذب استثماراتهم". وأضاف "شركتنا وضعت خطة لطرح أسهمها في البورصة عبر الاكتتاب العام، بعد مناقشات دارت مع العديد من بيوت الخبرة العالمية، ومستشارين ماليين دوليين ومحليين، قدّموا عروضًا للشركة، وأدت دورها في تصنيفها". وتابع "اتصالات كانت على وشك التعاقد مع مؤسسات متخصّصة لإدارة عملية الطرح، إلا أنّ الأحداث السياسية، والأوضاع التي شهدتها مصر، أدّت إلى اتخاذ قرار بتأجيل عملية الطرح". وبيّن أنَّ "الشركة عادت إلى دراسة الموقف من خطة الطرح في البورصة، مع المؤسسات المحلية والعالمية نفسهان في الوقت الراهن، ووضعنا قائمة مختصرة من المستشارين الماليين العالميين والمحليين، بغية بدء اختيار مديري عملية طرح أسهم لشركة اتصالات مصر للاكتتاب العام في البورصة". وأشار إلى أنّ "الشركة تدرس إطارًا زمنيًا لتحديد مواعيد الاتفاق مع مديري الطرح، والمستشارين القانونيّين، والتوقيت المناسب للطرح، والحصّة التي سيتم طرحها في البورصة"، مؤكدًا أنّ "الشركة مازالت تدرس الخيار الأفضل لطرح أسهمها في البورصة، والسوق المناسب لها، سواء داخل البورصة المصرية أو خارجها". وتوقّع المسؤول في الشركة انتهاء الدراسة في وقت قريب، لاسيما بعد المؤشرات الإيجابية التي شهدتها البورصة المصرية أخيرًا، في ضوء التفاؤل بعودة الأوضاع الاقتصادية إلى طبيعتها، بما يؤثر إيجابيًا على قرار الطرح في البورصة، وفي إطار أجواء من العدالة والشفافية. وأكّد رشدي أنّ "دخول اتصالات مصر إلى البورصة يتيح لها فرص تنافسية قوية، لاسيما بعد خروج فودافون وموبينيل، ليجعلها الوحيدة من قطاع المحمول في البورصة، ما يزيد من جاذبية أسهم الشركة للمستثمرين الأجانب والمصريين"، لافتًا إلى أنّه "لا يجب الارتكاز على ميزة واحدة لاتخاذ قرار الطرح، ولكن يجب أيضًا أن يرى المستثمر النتائج المالية القوية للشركة، والخطّط المستقبلية لتوسعاتها، إضافة إلى ضرورة أن يكون السوق مشجعًا للاستثمار، ما يحمي أسهمها من أيّ اضطرابات طارئة".  

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - شركة اتصالات مصر تدّرس طرح أسّهمها في البورصة  العرب اليوم - شركة اتصالات مصر تدّرس طرح أسّهمها في البورصة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - شركة اتصالات مصر تدّرس طرح أسّهمها في البورصة  العرب اليوم - شركة اتصالات مصر تدّرس طرح أسّهمها في البورصة



ارتدت فستانًا قصيرًا عاري الكتفين باللون الأزرق

إيفا لونغوريا تتألق خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس

لوس أنجلوس ـ مادلين سعادة

خطفت الممثلة الأميركية إيفا لونغوريا أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة خلال حفلة خيرية في لوس أنجلوس، تهدف إلى جمع التبرعات لمساعدة مرضى السرطان وعائلاتهم، الأحد. وارتدت الممثلة، البالغة من العمر 42 عامًا، فستانًا قصيرًا باللون الأزرق، عاري الكتفين مع حمالة عبر كتف واحد، وأكملت إطلالتها الجذابة بزوج من صنادل "بريسبكس" الشفافة، مع كعب باللون الأسود، وطلاء أظافر باللون الأصفر المشرق. وتركت النجمة الأميركية شعرها الداكن منسدلاً بطبيعته على كتف واحد، واختارت ماكياجًا من "المَسْكَرة" السوداء مع ظلال العيون الداكن، ولمسة من أحمر الخدود الوردي، بالإضافة إلى أحمر الشفاة "النيود". ودعمت إيفا شركة "Padres Contra El Cancer"، وهي منظمة غير ربحية تساعد الأطفال المصابين بالسرطان وتدعم عائلاتهم، وكانت متحدثة باسم المنظمة وانضمت إلى السجادة الحمراء، بالإضافة إلى أدريان غونزاليس، لاعب البيسبول، والممثلة كاسي سيربو، التي ظهرت في سلسلة أفلام "Sharknado"، مع

 العرب اليوم - فتاة أردنية تُصمِّم حقائب يدوية بأفكار وطرق مختلفة

GMT 10:31 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

صوفيا من أجمل المدن للنزهة والرحلات برفقة العائلة
 العرب اليوم - صوفيا من أجمل المدن للنزهة والرحلات برفقة العائلة

GMT 09:09 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

منزل فيكتوري أنيق يتحول إلى معرض للأثاث واللوحات
 العرب اليوم - منزل فيكتوري أنيق يتحول إلى معرض للأثاث واللوحات

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف

GMT 18:00 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

أم تتجرد من مشاعر الامومة وتقتل ابنتها
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab