العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته

ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته

من خلال دراسة على 16 زوجًا في نيوزلندا

ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته

ذكر أبو الحناء يستخدم لغة الجسد لمعرفة تفضيلات شريكته الحامل
 واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت الأبحاث، أن أنثى عصفور أبو الحناء الحامل تعطي إشارات عن نوع الوجبات التي ترغب فيها ليحضرها شريكها الذكر، وأجرى باحثون من جامعة فيكتوريا في ويلينغتون في نيوزيلندا دراسة عن مجموعة من عصافير أبو الحناء في الجزيرة الشمالية مقرها في زيلانديا، لمعرفة ما إذا كان الذكر سيمكنه جلب الطعام الذي ترغب فيه شريكته أثناء عملية التكاثر.

ولمعرفة ذلك، تم اختبار 16 زوجًا من عصافير أبو الحناء في نيوزلندا، بعد أن وضعت الإناث البيض، وتبين أنه تم تغذية الإناث إما بالديدان أو ديدان الشمع ثم إعطائهم الاختيار بينيرقات الحشرات لهذين النوعين، وبعد أن تناولت الإناث نوع واحد من الحشرات فضلن تناول النوع الآخر عند إعطائهن الخيار، ما يعني أن الإناث كانت أكثر عرضة للرغبة في نوع من المواد الغذائية التي لم تأكلها مؤخرًا.

واختبر الباحثون، ما إن كان الذكر سيكون قادرًا على اختيار مصدر الغذاء المفضل لشريكته بشكل صحيح، وتم السماح لمجموعة واحدة من الذكور بمشاهدة عملية التغذية بينما تم منع المجموعة الثانية، وتبين أن الذكور اختاروا الطعام الصحيح حتى إذا لم يروا عملية التغذية.

وتشير النتائج، إلى أن الذكور تمكنوا من قراءة لغة جسد شركائهم واستخدامها كدليل، وأوضحت المؤلفة الرئيسية للدراسة الدكتورة راشيل شو: "عصافير أبو الحناء يكون لها شريكة واحدة وتتقاسم المواد الغذائية، وبالتالي كانت مثالية لتلك التجربة، ووجدنا أن الذكر يلبي بشكل مناسب رغبة شريكته حتى عندما كان سلوك الأنثى هو الدليل الوحيد المتاح لدى الذكر على خياراتها، ما يشير إلى أن الإناث يمكنها الإشارة لشريكها برغبتها ويتمكن الذكر من الاستجابة لتلك الرغبات".

وبينت الدكتورة شو، أن تلك النتيجة تثير احتمال أن تكون الأنواع الأخرى قادرة على القيام بنفس الشئ، مضيفة " في العديد من الأنواع يعد تقاسم الغذاء من قبل الذكور أمرًا حيويًا لمساعدة الإناث على تعويض التكاليف الحيوية للتكاثر مثل وضع البيض والحضانة، وتعد قدرة الذكر على إعطاء شريكته ما تريد عاملًا هامًا على نجاح الزوجين معًا مع التأثير على بقائهما معًا، ويفتح ذلك مجالًا هامًا للأبحاث المستقبلية"، ونشرت نتائج الدراسة في مجلة Scientific Reports.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته  العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته



 العرب اليوم -

ظهرت في ثوب أسود شفاف مزيَّن بورق الشجر الذهبي

إيما واتسون بإطلالة رائعة أثناء الترويج لـ"ذي سيركل"

 باريس ـ مارينا منصف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته  العرب اليوم - ذكر أبو الحناء يستطيع إحضار الوجبات التي ترغب فيها شريكته



GMT 05:33 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

منزل في ولاية أسترالية يجعلك تنتقل إلى اليابان
 العرب اليوم - منزل في ولاية أسترالية يجعلك تنتقل إلى اليابان

GMT 00:39 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

ميس ثائر تكشف عن مجموعة جديدة من أزياء العيد 
 العرب اليوم - ميس ثائر تكشف عن مجموعة جديدة من أزياء العيد 

GMT 02:21 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

فنادق جديدة باستخدام "هايبرلوب" تغزو مدن أميركا
 العرب اليوم - فنادق جديدة باستخدام "هايبرلوب" تغزو مدن أميركا

GMT 03:53 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

فيلا أستور تحاط بحديقة نباتية في منتجع سورينتو
 العرب اليوم - فيلا أستور تحاط بحديقة نباتية في منتجع سورينتو
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 02:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بمشاكل عالمية
 العرب اليوم - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بمشاكل عالمية

GMT 05:24 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

"Flywheel" تعرض السيارات العسكرية منذ 100 عام
 العرب اليوم - "Flywheel" تعرض السيارات العسكرية منذ 100 عام

GMT 04:21 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

"كابتور" الأنسب للأسرة بمستويات تقترب من "فاغن"
 العرب اليوم - "كابتور" الأنسب للأسرة بمستويات تقترب من "فاغن"

GMT 00:22 2017 الخميس ,22 حزيران / يونيو

أمينة خليل تعرب عن سعادتها بالتعاون مع تامر حبيب
 العرب اليوم - أمينة خليل تعرب عن سعادتها بالتعاون مع تامر حبيب
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab