اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر

الدراسات المقدَّمة تؤكد أن 80% من تلاميذ المتوسط يتركون الدراسة مبكرًا

"اليونيسيف" ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - "اليونيسيف" ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر

ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر
الجزائر - سميرة عوام

دقَّ خبراء ومختصون في التربية في الجزائر ناقوس الخطر إزاء تطوُّر ظاهرة التسرب المدرسي، والتي عرفت منحى آخر بناءً على الدراسة التفصيلية التي قدمها المعهد الوطني للبحث والتربية، خلال عرضه لمشروع دراسي يؤكِّد من خلال الإحصاءات والأرقام المقدَّمة بالتعاون مع منظمة "اليونيسيف" خطورة الوضع، خاصة أن آخر حصيلة تؤشر أن 80 في المائة من تلاميذ الطور المتوسط يتركون مقاعد الدراسة مبكرًا بعد تسريحهم إلى الشارع، أي ما يعادل 84 ألف تلميذ في الطور ذاته تم طردهم من طرف الإدارة في المؤسسات التربوية بسبب ضعف النقاط، أو التورط في مشاكل داخلية مع الأستاذ، وأمام هذه الأرقام الخطيرة دعا مخبر علم الاجتماع في جامعة عنابة في الجزائر إلى ضرورة احتواء الظاهرة لأن الفئة الأكثر تضررًا من التسرُّب المدرسي نجدها في الطور الابتدائي والمتوسط، خاصة الذين تتراوح أعمارهم بين 6 إلى 15سنة، علمًا بأنه وبناءً على دراسة قدمتها منظمة "اليونيسيف" فإن عدد التلاميذ المعيدين في المرحلة الابتدائية بلغ خلال السنة الجارية 35 في المائة، وفي الطور المتوسط قُدر بـ40 في المائة، فغالب هؤلاء يغادرون مقاعد الدراسة في الطور المتوسط، وهو أكبر مشكل مطروح في الوقت الراهن من طرف المختصين وأساتذة التعليم في المؤسسات التربوية في الجزائر.
اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر
من جهته، أكَّدَ مخبر علم الاجتماع في جامعة عنابة في الجزائر خلال الدراسة التي قدمها على طاولة وزارة التربية أخيرًا أن التسرب المدرسي والذي يشمل الأطوار الثلاثة الابتدائي والمتوسط والثانوي مرتبط بالظروف الاجتماعية وتدهور القدرة الشرائية، إلى جانب تطور مستوى العنف بمختلف أشكاله داخل المجتمع الجزائري، ناهيك عن مشاكل الطلاق والتفكيك الأسري، والذي أثر بنسبة 12 في المائة على تلاميذ مختلف الأطوار خاصة منها الطور الابتدائي بسبب ما يعيشه التلميذ من ضغوطات، بالإضافة إلى غياب قنوات الحوار بين التلميذ والأستاذ في القسم، الأمر الذي يستدعي تنامي العدائية والكره داخل المؤسسات التربوية، ومن ثم اختلاق المشاكل و العنف المدرسي بأنواعه منه الإكراه البدني، وتحطيم الأغراض الخاصة بالمؤسسة التربوية مثل الكراسي والطاولات وحتى الرسم على الجدران، وشتم المعلمين،كل هذه الأساليب تدخل بطريقة غير مباشرة في التأثير على التحصيل الدراسي للتلميذ خاصة في الطور المتوسط، حيث يكون التلميذ في سن لا يسمح له لاستيعاب بعض السلوكيات التي تصدر من الأستاذ كالضرب والشتم، وهذا أكثر سبب للتسرب المدرسي والخروج إلى الشارع مبكرًا، بالإضافة إلى هذا العيابات المتكررة، والتي تدخل ضمن المشاكل التربوية التي تعود بنتائج سيئة على التلميذ، وقد تؤدي إلى جنوحه والمرافقة السيئة، ثم رسوبه وتركه المدرسة وتسربه منها وكذا انخفاض المستوى العلمي، إذ أن جهل المعلمين للفروق الفردية بين التلاميذ وتشخيص التلاميذ ضمن فئات، وكيفية التعامل معهم ضمن الخصائص العقلية لكل تلميذ، وبالتالي فإن بعض التلاميذ لا يستطيعون الوصول إلى أقرانهم في المستوى الدراسي بسبب ضعف القدرات العقلية، إذ قد يكون التلميذ بطيء التعلم أو قد يعاني من مشاكل صحية أخرى، مثل ضعف البصر أو السمع أو صعوبة في النطق، وبذلك لا يستطيع التحصيل الدراسي، وبالتالي يؤدي به هذا إلى التسرب من المدرسة.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر



GMT 01:46 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

5 خطوات بسيطة للحصول على درجة علمية عبر الإنترنت

GMT 13:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

تحدي القراءة العربي يباشر طباعة 50 مليون جواز

GMT 01:58 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة صينية تربط فقدان الوزن بالحصول على الدرجات

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر اليونيسيف ومركز علم الاجتماع يُحذِّران من ظاهرة التسرُّب المدرسيّ في الجزائر



خلال حفلة توزيع جوائز الموسيقى الأميركية الـ45 لـ 2017

هايدي كلوم في إطلالة مثيرة بفستان وردي عاري الظهر

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 00:16 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تصمم حقيبه غير تقليدية تعبر عن فصل الخريف
 العرب اليوم - روضة الميهي تصمم حقيبه غير تقليدية تعبر عن فصل الخريف

GMT 08:40 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

بالي ملاذ استوائي مذهل وحياة ليلية صاخبة
 العرب اليوم - بالي ملاذ استوائي مذهل وحياة ليلية صاخبة

GMT 01:42 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

قضايا تحرش جنسي جديدة تواجه بيل كلينتون
 العرب اليوم - قضايا تحرش جنسي جديدة تواجه بيل كلينتون

GMT 03:57 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "داعش" يتوعد بقتل بابا الفاتيكان في عيد الميلاد
 العرب اليوم - تنظيم "داعش" يتوعد بقتل بابا الفاتيكان في عيد الميلاد

GMT 08:04 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل ورحيل في هدوء تام
 العرب اليوم - عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل ورحيل في هدوء تام

GMT 06:52 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

شَرِيش الإسبانية المكان الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع
 العرب اليوم - شَرِيش الإسبانية المكان الأفضل لقضاء عطلة الأسبوع

GMT 05:44 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي تخطط لتوسيع منزلها الجديد في شمال لندن
 العرب اليوم - ديزي لوي تخطط لتوسيع منزلها الجديد في شمال لندن

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab