العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها

تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها

رئيس جمعية رجال الأعمال المصريِّين لـ "العرب اليوم":

تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها

المهندس حسين صبور
القاهرة ـ علا عبد الرشيد

أكَّد رئيس جمعيَّة رجال الأعمال المصريِّين ورئيس مجلس إدارة شركة "الأهلي" للتَّنمية العقاريَّة المهندس حسين صبور، أن "تنشيط الاستثمارات الواردة إلى مصر يتطلب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها بشكل عاجل، أولها: الاستقرار الأمني، والقضاء على البيروقراطيَّة، وإيجاد حلول جذريَّة للمشكلات الخاصَّة بتعاقدات المستثمرين العرب والأجانب، التي تم إبرامها مع الحكومة قبل الثَّورة، وإعادة النَّظر في قوانين الاستثمار الحالية، بما يضمن القضاء على معوِّقات الاستثمار".
وأضاف صبور في مقابلة خاصة لـ "العرب اليوم" أن "بلاده مؤهلة لاستقبال المزيد من الاستثمارات العربية خصوصا الخليجية، بخلاف التي تم ضخها منذ 30 يونيو الماضي، إلا أنه في الوقت ذاته، أكد أنه لا يوجد مستثمر في العالم يرغب في خسارة أمواله، مما يدعم المطالب بتوفير المناخ الاستثماري الملائم للعمل".
ودعا صبور إلى "ضرورة مراجعة القوانين الاستثمارية الحالية جيدا ويشكل كاف، لتوفير الضمانات الكافية للمستثمرين"، مشيرًا إلى أهميَّة وضع حلول لمعوقات الاستثمار".
وكشف صبور عن "توقيع شركته أخيرا، بروتوكول مع الشركة الإماراتية "القدرة" للتنمية العقارية، ويتم بموجبه إنشاء مشروعات مشتركة في مصر والإمارات باستثمارات مشتركة". وأوضح أن "شركته تدرس إنشاء مشروع في إمارة العين بالتعاون مع الشركة الإماراتية"، مشيرا إلى "توقيع اتفاق مماثل مع إحدى الشركات العقارية السعودية، التي أتاحت تمويلاً قدره 5 .1 مليار جنيه للمشروعات المشتركة بينهما".
وكشف صبور عن "توقيع شركته أخيرا، بروتوكول مع الشركة الإماراتية "القدرة" للتنمية العقارية، ويتم بموجبه إنشاء مشروعات مشتركة في مصر والإمارات باستثمارات مشتركة". وأوضح أن "شركته تدرس إنشاء مشروع في إمارة العين بالتعاون مع الشركة الإماراتية"، مشيرا إلى "توقيع اتفاق مماثل مع إحدى الشركات العقارية السعودية، التي أتاحت تمويلاً قدره 5 .1 مليار جنيه للمشروعات المشتركة بينهما".

arabstoday
arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها  العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها



ضمن الدورة السبعين من مهرجان كان السينمائي

ناعومي كامبل تتألق بثوب أسود في "بوسيتيف بلانيت"

 باريس ـ مارينا منصف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها  العرب اليوم - تنشيط الاستثمارات الواردة يتطلَّب شروطًا على الحكومة اتِّخاذها



GMT 02:38 2017 الجمعة ,26 أيار / مايو

عرض حفريات تعود إلى 236 ألف عام في جوهانسبورغ
 العرب اليوم - عرض حفريات تعود إلى 236 ألف عام في جوهانسبورغ
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab