العرب اليوم - وزير التخطيط يؤكد أنّ إلغاء مواد التأميم من الدستور خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي

مؤكدًا أنها كانت إشكاليّة على مستوى المناقشات بين مصر والمُنظمات الدوليّة

وزير التخطيط يؤكد أنّ إلغاء مواد "التأميم" من الدستور خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - وزير التخطيط يؤكد أنّ إلغاء مواد "التأميم" من الدستور خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي

وزير التخطيط المصري الدكتور أشرف العربي
القاهرة ـ علا عبد الرشيد

أوضح وزير التخطيط المصري الدكتور أشرف العربي، الاثنين، أنّ مشروع الدستور ألغى مادة التأميم التي تضمنها دستوري 2012 و1971، في خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي في مصر. وأكدّ الوزير أنّ احتواء الدستور على مادة تتيح للدولة تأميم المشروعات كان يشكل إشكالية على مستوى المناقشات الدولية بين مصر والمنظمات الدولية والدول التي تسعي للاستثمار في مصر. وأوضح، في الندوة التي عقدت الاثنين، في مركز معلومات دعم واتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء لمناقشة المواد الاقتصادية في الدستور، أن إلغاء مادة التأميم ستساعد علي زيادة الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر، فضلاً عن أنها حسمت قضية التأميم.
وبشأن وجود بعض الآراء الدولية عن وجود عبء كبير على الحكومة المقبلة لتوفير التمويل اللازم للمواد كلها، أوضح الوزير أنّ الفترة المقبلة سيتم التدريج حتى 2016 - 2017 أو إعادة ترتيب الأولويات وليس زيادة في العجز كما يتوقع الوضع. مشيرًا إلى أنّ وضع التعليم والبحث العلمي والصحة لابد من أن يرتفع ويتحسن إذا أردنا تحقيق طفرة خلال الفترة المقبلة.
وأشار إلى وجود بعض المواد التي تحتاج لتفسير كالمادة 124 المتعلقة بالموازنة العامة، بالإضافة للمادة 76 المتعلقة بـ اللا مركزيّة وتهيئة المجتمع لذلك، مؤكدًا أنّ ذلك كله يتفق مع خطة الإصلاح بداية عام المال 2014 / 2015 المقبل بالتنسيق مع وزارات (الصحة والنقل والتعليم والصرف الصحي المحليات والتنمية المحلية) لتحسين المحليات والمناطق المحرومة.
وشدّد على أنّ المادة 236 والمتعلقة بخطة التنميّة الاقتصاديّة والعمرانيّة خاصة الحدودية والمناطق المحرومة كالنوبة وسيناء ومطروح مع مراعاة تحسين قطاعي التعليم والصحة بتلك المناطق.
وأكدّ أنّ "هناك تفاؤلاً بالمرحلة المقبلة"،  وأشار إلى أن الدستور تكلم عن الخطط القومية وهناك 6 مواد في الدستور تتكلم عن الخطط منها الاستثمارية للدولة والأميّة وقناة السويس والسكان.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - وزير التخطيط يؤكد أنّ إلغاء مواد التأميم من الدستور خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي  العرب اليوم - وزير التخطيط يؤكد أنّ إلغاء مواد التأميم من الدستور خطوة لتشجيع الاستثمار الأجنبي



 العرب اليوم -

خلال حضورها حفلة توزيع جوائز "المصممين"

جين فوندا تتألق في فستان حرير باللون الأسود

ميلانو - ليليان ضاهر
 العرب اليوم - تعرف على "شيانغ ماي" أروع مدن آسيا وأكثرها حيوية

GMT 03:08 2017 الخميس ,23 شباط / فبراير

قوات الأمن تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 العرب اليوم - قوات الأمن تطوق منزل نائب الرئيس الأفغاني
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 00:50 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جنات تكشف سبب طرح "صباح الخير" في عيد الحب

GMT 05:55 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ماريكا روك مررت أسرار الرايخ الثالث للسوفييت

GMT 01:15 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

نهان صيام تكشف أهم قطع الإكسسوار المحببة للمرأة

GMT 04:38 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

علماء يحذرون من خطورة نقص الأكسجين في المحيطات

GMT 04:23 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

اكتشاف علاج للقضاء على الألم المزمن من سم القواقع

GMT 04:04 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

عشرة أشياء يمكن أن تفعلها في سان بطرسبرغ الروسية

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 01:43 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة هواوي الصينية تطرح هاتفها الجديد "ميت 9"

GMT 01:52 2017 الأحد ,19 شباط / فبراير

نصائح مهمة للحصول على مظهر جذاب وملفت
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab