العرب اليوم - زيدان وجاد الله في طبرق للاحتفال بإعادة العمل في ميناء الحريقة

على أن يبدأ تصدير النفط الليبي في فترة زمنية لا تتعدى الأسبوع

زيدان وجاد الله في طبرق للاحتفال بإعادة العمل في ميناء الحريقة

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - زيدان وجاد الله في طبرق للاحتفال بإعادة العمل في ميناء الحريقة

رئيس الحكومة الليبيَّة علي زيدان ورئيس الأركان العامّة للجيش عبدالسلام جادالله
طبرق -  مصطفى سالم

طبرق -  مصطفى سالم زار رئيس الحكومة الليبيَّة المؤقَّتة علي زيدان ورئيس الأركان العامّة للجيش عبدالسلام جادالله، الاثنين، مدينة طبرق في أقصى الشَّرق الليبيِّ، بمناسبة إعادة العمل في ميناء الحريقة النفطيّ، خلال أسبوع من يوم الاثنين الثامن والعشرين من تشرين الأول/أكتوبر. وحيّا رئيس الحكومة الليبية المؤقتة علي زيدان في كلمة ألقاها في مدينة طبرق بمناسبة المبادرة التي قدمها أهالي المدينة لإعادة العمل في ميناء الحريقة النفطيّ كل من ساهم في هذا العمل، كما حيا زيدان بصفة خاصّة رئيس المجلس المحلي طبرق السيد فرج محمد ياسين، والسيد العمدة إدريس بومبري، والسيد الصديق المبروك الغيثي، الذين أسهموا إسهامًا مهمًّا في إنجاح هذا العمل.
وشدَّد زيدان على أهميّة وحدة ليبيا وإنهاء المركزية، كما أكّد أهمية توزيع الموارد على مختلف مناطق ليبيا، والاهتمام بالمناطق التي هُمّشت وأقصيت لفترة طويلة.
ودعا إلى إلقاء السلاح وتسليمه للجيش وللشرطة والابتعاد عن الاقتتال والاحتراب، مذكِّرًا بالأوضاع التي عاشتها ليبيا وحالت دون بناء الدولة بسرعة، وآملا ألا تكون هذه الأمور سببًا في إحداث ما من شأنه أن يُؤدي لأيّ تداعيات في بنية الوطن.
وذكر رئيس المجلس المحلي طبرق فرج محمد ياسين في كلمة ألقاها في مدينة طبرق أن ما تمرّ به البلاد من ظروف صعبة راهنة، وما تشهده من تجاذبات سياسية وحزبية وتصرفات مستهجنة لا تخدم مصلحة الوطن، وتساهم في تعطيل بناء الدولة، كل هذا يزيد من حرص أبناء هذه المدينة المخلصين على اللحاق بركب الدول المتقدمة، "الأمر الذي يحتاج إلى اتخاذ القرارات الصحيحة التي تؤكد وطنيتنا وحبنا لليبيا".
وأكّد وكيل وزارة الدفاع لشؤون الحدود والمواقع الحيوية السابق الصديق الغيثي أن إغلاق الحقول والموانئ النفطية في شرق ليبيا مرتبط باستجابة الحكومة لمطالب المنطقة الشرقية المتعلقة بعودة بعض مؤسسات الدولة إلى مدينة بنغازي، وليس له علاقة بالمطالب الداعية إلى الفيدرالية.
وأوضح الغيثي أن مطالب المنطقة الشرقية تتمثل في عودة المؤسسة الوطنية للنفط، وشركة الخطوط الجوية الليبية، ومصرف ليبيا المركزي إلى مقرها السابق في بنغازي، وكذلك تشكيل لجنة قضائية للتحقيق في الفساد في قطاع النفط.
وأضاف أن من بين هذه المطالب تشكيل لجنة فنية للإشراف على مبيعات النفط الخام الليبي، ورفض التمديد للمؤتمر الوطني العام، وتشكيل لجنة قضائية في جرائم الاغتيالات التي تشهدها بنغازي، وخصوصًا الأحداث الدامية التي وقعت في المدينة في الثامن من كانون الثاني/يناير من هذا العام والتي أسفرت عن مقتل أكثر من ثلاثين شخصًا.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - زيدان وجاد الله في طبرق للاحتفال بإعادة العمل في ميناء الحريقة  العرب اليوم - زيدان وجاد الله في طبرق للاحتفال بإعادة العمل في ميناء الحريقة



 العرب اليوم -

أثناء مشاركتها في أسبوع فيندي ميلان للموضة

العارضة كيندال جينر تتألق في معطف أحمر مذهل

 ميلان ـ ريتا مهنا

GMT 00:37 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

فادي قطايا يكشف أسرار إطلالة نانسي عجرم
 العرب اليوم - فادي قطايا يكشف أسرار إطلالة نانسي عجرم

GMT 03:29 2017 الجمعة ,24 شباط / فبراير

"سمبداك" ملاذ جديد خاص على جزيرة في إندونيسيا
 العرب اليوم - "سمبداك" ملاذ جديد خاص على جزيرة في إندونيسيا
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -

GMT 02:37 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

سلمى رشيد تعرب عن سعادتها بنجاح "همسة حب"

GMT 01:15 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

ريم وداد منايفي تطلق تصميماتها لشتاء وخريف 2017

GMT 05:22 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

الباحثون يكتشفون 7 أنواع جديدة من الضفادع الليلية

GMT 05:01 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

"ذا بريكرز The Breakers" من أشهر فنادق فلوريدا

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تستطلع توقعات أبراج الفنانين في 2017

GMT 01:43 2017 الأربعاء ,22 شباط / فبراير

شركة هواوي الصينية تطرح هاتفها الجديد "ميت 9"
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab