العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط

الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط

الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط

نيويورك ـ أ.ش.أ

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية أن إيران لم تتمكن من سحب الكثير من العائدات المجمدة للنفط التي كانت من المفترض أن تتلقاها بموجب اتفاق نووي مؤقت في شهر نوفمبر الماضي، مما يعقد جهود إنهاء مواجهة مستمرة لنحو عقد بسبب الطموحات النووية لطهران. وأوضحت الصحيفة – في تقرير نشرته اليوم الاثنين على موقعها الإلكتروني – أن المشاكل حددها مسئولون و دبلوماسيون ورؤساء بنوك ومحامون على علم بالقضية. وأشارت الصحيفة إلى أن عائدات تقدر بقيمة 100 مليار دولار مقابل واردات نفط إيرانية كانت قد حجزت في حسابات بالدول المستوردة تماشيا مع العقوبات المصرفية التي تفرضها الولايات المتحدة والتي كانت من بين الأكثر تأثيرا في الضغط على إيران اقتصاديا. وقالت الصحيفة إن 2ر4 مليار دولار فقط كان سيفرج عنها تدريجيا بموجب الاتفاق المؤقت.. لافتة إلى أن أحد الأسباب في أن إيران تواجه صعوبة في الحصول على العائدات المجمدة هو أن البنوك لا تزال تخشى انتهاك العقوبات المالية الأمريكية خاصة في ظل ضبابية الموقف بالنسبة لاتفاق نووي نهائي. وأضافت الصحيفة أنه في حالة مخالفة المؤسسات المالية العقوبات، فيمكن أن تخرج من النظام البنكي الأمريكي الذي يسمح بصفقات وتعاملات بالدولار أو أن تواجه غرامات ضخمة. لكن بعض المسئولين الغربيين يحملون إيران السبب في التأخير بشكل جزئي حيث أن طهران تباطأت في تحديد تعليمات الدفع التي تحدد الوجهة التي يجب أن يتم إرسال الأموال إليها وفي بعض الحالات كيفية استخدام الأموال – وهي معلومات ربما تطلبها البنوك قبل الإفراج عن الأموال. واعتبرت الصحيفة أن الصعوبة أمام إيران في سحب الأموال يمكن أن تقوض الثقة التي تشهد جهودا لبنائها بين طهران والقوى العالمية الست التي تتفاوض معها ، و نوهت الصحيفة إلى أن الأمر يمكن أن يضر بقدرة الرئيس الإيراني حسن روحاني على عرض وتسويق فوائد الاتفاق النووي المؤقت داخل بلاده حيث أنه تولى المنصب الصيف الماضي بوعد التواصل الدبلوماسي من أجل تخفيف العقوبات. وأشارت الصحيفة إلى أنه من المقرر للمفاوضات بين إيران ومجموعة "5+1" المركزة حاليا على اتفاق شامل ودائم لمنع إيران من امتلاك أسلحة نووية أن تستأنف في فيينا غدا الثلاثاء. وأوضحت الصحيفة أن اقتصاد إيران استقر شيئا ما في الوقت الذي زادت فيه عائدات النفط منذ الاتفاق المؤقت في شهر نوفمبر الماضي، مشيرة إلى أن هناك مخاوف في الكونجرس الأمريكي وجهات أخرى من أن تخفيف العقوبات قد يقوض الضغط على طهران من أجل التوصل إلى اتفاق نووي نهائي. وأشارت الصحيفة إلى أنه تخفيفا للمخاوف، دارت مناقشات بشكل منتظم بين المسئولين الأمريكيين والأوروبيين والإيرانيين في الأسابيع الأخيرة بخصوص المشكلة.

arabstoday
arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط  العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط



 العرب اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط  العرب اليوم - الاتفاق النووي المؤقت لا يتيح لإيران سحب الكثير من عائدات النفط



 العرب اليوم - ريما أبو عاصي تصنع أطواقًا من الورود المختلفة
 العرب اليوم -
 العرب اليوم -
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab