العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها

النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها

بغداد ـ شينخوا

أعلنت وزارة النفط العراقية الجمعة رفضها قيام اقليم كردستان بتصدير كميات من النفط دون موافقتها، مبدية احتجاجها الشديد ضد تركيا لسماحها بمرور النفط عبر اراضيها دون موافقة حكومة بغداد. وقالت الوزارة في بيان لها "إن إجراء وزارة الموارد الطبيعية في إقليم كردستان يعد مخالفة صارخة لنصوص الدستور العراقي ذات الصلة بموارد العراق الطبيعية. كما سجل هذا الإعلان خرقا واضحا وغير مقبول للإتفاق الأخير الذي حصل في 20 ديسمبر الماضي بين الحكومة الإتحادية العراقية وحكومة إقليم كردستان". وأشار البيان إلى أنه تم الاتفاق على وضع آليات التصدير للكميات المخصصة من النفط المنتجة في الإقليم ممزوجا مع نفط خام كركوك من ميناء جيهان التركي ومن خلال العقود القياسية لشركة تسويق النفط العراقية (سومو) التابعة لوزارة النفط الإتحادية حصرا. وأضاف البيان "ترفض وزارة النفط الإتحادية وبشدة آلية التصدير المعلنة من قبل وزارة الموارد الطبيعية في إقليم كردستان والمتضمنة أن يكون دور شركة تسويق النفط (سومو) هو المراقبة فقط". وأعربت الوزارة عن احتجاجها ضد تركيا قائلة "نوجه إحتجاجنا الشديد حول سماح الحكومة التركية ممثلة بوزارة الطاقة والثروات المعدنية وشركة (بوتاش) باستخدام منظومة أنابيب الخط العراقي – التركي لضخ وخزن كميات من النفط الخام المنتج في إقليم كردستان دون حصول موافقة الحكومة الإتحادية العراقية مخالفة بذلك الإتفاق الثلاثي الذي حصل بين الجانب التركي ممثلا بوزير الطاقة والثروات المعدنية والجانب العراقي من المعنيين من الحكومة الإتحادية العراقية وحكومة إقليم كردستان خلال الإجتماع الذي تم مطلع شهر ديسمبر الماضي، الذي تعهدت بموجبه الحكومة التركية بعدم السماح بتصدير النفط الخام المنتج في إقليم كردستان عبر منظومة الأنابيب إلاّ بعد حصول موافقة الحكومة الإتحادية العراقية". وأكد البيان أن وزارة النفط وشركة سومو هي الجهات الرسمية المخولة بتصدير النفط العراقي حصيرا، محملا الشركات والجهات والأشخاص المتورطين بالمشاركة بابرام عقود أو إتفاقيات لبيع وشراء النفط الخام أو الغاز المنتج من حقول إقليم كردستان أو من أي من الحقول النفطية والغازية الأخرى في العراق مع جهات غير شركة تسويق النفط (سومو) كافة التبعات القانونية والجزائية المترتبة على ذلك وستتم الملاحقة قضائيا على إعتبار أن تلك الشحنات المباعة قد جرى تهريبها خلافا للقوانين النافذة. وكانت وزارة الموارد الطبيعية في إقليم كردستان اعلنت إستعدادها لبيع شحنة من النفط الخام بكمية (2) مليون برميل في أواخر يناير الحالي لتزداد بعد ذلك لتصل إلى (4) ملايين برميل أواخر شهر فبراير المقبل ثم تصل إلى (6) ملايين برميل أواخر مارس، لتستقر بعد ذلك لتكون بحدود (10 - 12) مليون برميل خلال شهر ديسمبر 2014 بإستخدام منظومة الخط العراقي التركي ودون حصول موافقة الحكومة الإتحادية العراقية على ذلك.

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها  العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها



GMT 19:05 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

مخزونات النفط الأميركي ترتفع بـ 1.5مليون برميل

GMT 18:54 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار النفط ترتفع بدعم من نمو الطلب الصيني

GMT 18:48 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تراجع اسعار النفط مع ارتفاع الإنتاج الليبي

GMT 18:36 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حاد لأسعار الوقود في كوريا الشمالية

GMT 18:31 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار النفط ترتفع نحو 2% عند التسوية

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها  العرب اليوم - النفط العراقية ترفض تصدير كردستان للنفط دون موافقتها



حملت الحملة عنوان "من صميم القلب نداء أميركا الموحدة"

ليدي غاغا أنيقة خلال إحيائها حفلة في جامعة تكساس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:09 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

المصمّمة المغربية بشرى الفيلالي تكشف عن آخر تصاميمها
 العرب اليوم - المصمّمة المغربية بشرى الفيلالي تكشف عن آخر تصاميمها

GMT 04:28 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خريطة لرحلة لمدة أسبوعين إلى سيرلانكا لعشاق الطبيعة
 العرب اليوم - خريطة لرحلة لمدة أسبوعين إلى سيرلانكا لعشاق الطبيعة

GMT 06:53 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب إنشاء منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
 العرب اليوم - أسباب إنشاء منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 01:26 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يوضح الفرق بين "التوك شو" الصباحي والمسائي
 العرب اليوم - رامي رضوان يوضح الفرق بين "التوك شو" الصباحي والمسائي

GMT 04:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 العرب اليوم - ليزا أرمسترونغ توضح أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:07 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن
 العرب اليوم - 13 سببًا يجبروك على زيارة الأردن

GMT 01:49 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
 العرب اليوم - "أبوتس جرانج" يتوج بالمركز الأول في مسابقة "إيفيفو"

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 20:33 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مناطق يجب أن يتجنبها الزوج عند ممارسة العلاقة الحميمة

GMT 11:10 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

5 مواقف فتحت النار على سهير رمزي بعد خلع الحجاب

GMT 12:55 2017 السبت ,30 أيلول / سبتمبر

مصر تسقط قرارًا حول الخدمة العسكرية

GMT 18:25 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

اكتشاف دواء جديد للتغلب على مشكلة سرعة القذف
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab