اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي

أكدت لـ "العرب اليوم" أنها بدأت مشوارها من الإعلانات

اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي

 العرب اليوم -

 العرب اليوم - اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي

الفنانة اللبنانية لامار
بيروت - ميشال حداد

كشفت الفنانة اللبنانية لامار، أنها تميل إلى الفن الاستعراضي والأغنية الشعبية، مشيرة إلى أنها بدأت في مجال الإعلانات، وتعاونت مع عدد من شركات التجميل والعطور والمجوهرات، قبل أن تنتقل إلى موهبة الغناء التي أرادت صقلها بالمعرفة.

وأضافت لامار في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، قائلة "بدأت بتلقي التمارين الخاصة بأصول الغناء الشرقي، تمهيدًا للاحتراف مع العلم أن المسألة كانت بالنسبة لي هواية، لكن هناك من شجعني على خوض التجربة بكل اندفاع، خصوصًا أنني أملك الصوت الجميل، الذي يؤهلني لتلك المهمة".

وتابعت "اخترت أكثر من أغنية في الوقت الجاري، بالتزامن مع التمارين الغنائية، وسألجأ إلى الإصدارات المتفرقة أي الـ المنفردة، وهو الأسلوب الأنجح في الوقت الجاري، ومعتمد من قبل ألمع نجوم الفن، وربما في المراحل المقبلة أقوم بتجربة الألبوم الكامل، بحسب العروض الإنتاجية".

وواصلت حديثه، قائلة "أعلم أن طريق الفن ليس سهلًا على الإطلاق وشاق، ويحتاج إلى الصبر والمثابرة والعمل والتركيز، وأنا من النوع الذي يعرف كيف يصل إلى أهدافه دون أن يصيبني الملل، لأن في حال قررت تحقيق رغبة معينة تراني أعمل ليلًا نهارًا، حتى إنجاز المهمة والوصول إلى النتائج التي من الممكن أن ترضيني".

وأكدت لامار أنها تلقت عروضًا للدخول إلى مجال التمثيل، قائلة "أفضل التركيز في الوقت الجاري، على الغناء كي لا يضيع جهدي في أكثر من مكان واختصاص، ومن الممكن أن تكون لي إطلالات على مستوى التمثيل مع الإشارة إلى أنني تلقيت عرضًا للسفر إلى مصر ولقاء أحد أهم المنتجين هناك، وربما في مراحل لاحقة، سأقوم بزيارة إلى القاهرة، بهدف اختيار أغنية مصرية ودراسة موضوع السينما والدراما".

واستطردت "أنا على قناعة بالصعود التدريجي في مجال الشهرة، لأن في التسرع مخاطرة ربما تنقلب سلبًا على الإنسان خصوصًا أن عالم الأضواء حساس جدًا، وفي حال ارتكاب الأخطاء، فإن الناس ستحكم في نهاية الموهبة حتى لو كانت غير تقليدية".

ونفت لامار أن تكون اعتزلت تصوير الإعلانات، وأوضحت أن أشهر الفنانات في الوطن العربي دخلن إلى ذلك المجال، قائلة "العمل في مجال الإعلانات ليس معيبًا، الأهم نوعية الإعلان والصورة التي ستظهر من خلالها الفنانة، وأنا مستمرة طالما هناك عروض جيدة، ولا تسيء إلى صورتي. واختتمت حديثها قائلة "أول عمل غنائي خاص سيرى النور مع بداية فصل الصيف المقبل، وسأحتفظ بتفاصيله في الوقت الجاري، ويكفي أن أؤكد أنه قنبلة فنية من دون أي مبالغة.

 

arabstoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي اللبنانية لامار توضح أنها تميل إلى الفن الاستعراضي



ظهرت في إحداهما بفستان أبيض مستوحى من أزياء مارلين مونرو

3 إطلالات لـ"ليدي غاغا" بعد غياب طويل عن الأنظار

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:36 2017 الجمعة ,22 أيلول / سبتمبر

دراسة تؤكد أنّ 4 من أصل 5 نساء لا يصلن إلى الذروة

GMT 23:29 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

عبارات مثيرة قوليها لزوجكِ خلال العلاقة

GMT 03:28 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

دراسة جديدة تكشف عن أخطر الأوضاع الجنسية

GMT 09:14 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

عصابة تأكل امرأة حية أمام زوجها قبل قتلهما

GMT 12:22 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

مشكلات صحية تواجهها المرأة بسبب ممارسة الجنس

GMT 13:19 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مصري يطالب زوجته بممارسة الجنس مع صديقه في "ليلة الدخلة"

GMT 23:55 2015 الجمعة ,23 كانون الثاني / يناير

ممارسة الجنس من خلال الوضع الأعلى للمرأة أخطر على الرجال

GMT 19:17 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

رجل يبيع جسد زوجته لصديقه ويموت أثناء معاشرتها

GMT 19:20 2018 الثلاثاء ,10 إبريل / نيسان

معلومات لاتعرفها عن قصة نبي الله لوط مع قومه

GMT 16:57 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

حادثة اغتصاب جماعي لفتاة تهز محافظة المثنى في العراق

GMT 04:58 2017 الأحد ,27 آب / أغسطس

مايا خليفة تسخر من تهديدات "داعش" لها

GMT 09:36 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

4 طرق مميّزة تحفّز الشريكين على ممارسة الجنس بشغف

GMT 20:18 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مصرية تطلب الطلاق من زوجها لبيعه جسده مقابل المال
 
 العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -  العرب اليوم -
arabstoday arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday arabstoday arabstoday
arabstoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab